عزيز باكوش
   احتضن فضاء المركز الجهوي للتكوينات والملتقيات  التابع لأكاديمية فاس بولمان وعلى مدى يومين17/18 فبراير 2015   فعاليات اللقاء الجهوي التكويني حول الفيلم التربوي      
    اللقاء الذي  نسق بين فقراته  المدير الفني للمهرجان ذ : محمد فرح العوان يندرج في إطار الاستعداد لتنظيم المهرجان الوطني للفيلم التربوي الرابع عشر بفاس من 23 إلى 25 أبريل 2015  افتتح جلسته الصباحية    ذ : محمد الموساوي بكلمة  تأطيرية نيابة عن مدير الأكاديمية  أوضح من خلالها اهتمام الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة فاس بولمان بخلق ثقافة سينمائية لدى التعلمين،  ثقافة  يضيف رئيس قسم الشؤون التربوية والخريطة المدرسية والإعلام والتوجيه  تحقق لديهم قدرة على فهم دلالات الصورة ،وتفكيك الخطاب السينمائي قصد توظيف مكوناته في مختلف أشكال التعلم .
    كما تحدث عن سياق وغايات  مشروع إحداث مؤسسة الإبداع الفني والأدبي تنفيذا للمراسلة الوزارية في الموضوع  . كما تعرض خلال هذا  القاء الجهوي التكويني لكل مراحل الاستعداد للمهرجان الوطني للفيلم التربوي  الذي تنظمه الأكاديمية بشراكة مع جمعية فضاء الإبداع للسينما والمسرح تحت  الشعار "الفيلم التربوي دعامة لتخليق الحياة التربوية  مبرزا  أن الدورة 14 للمهرجان الوطني للفيلم التربوي تأتي في سياق يطبعه دخول المنظومة التربوية مرحلة جديدة من مراحل إصلاحها ، بعدما استكملت الوزارة  والمجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي مشاوراتهم  واستكمال التقارير والدراسات قصد  الشروع في تنزيل الإصلاح الجديد . الذي  سيعرف  خلالها مسار تكوين التلاميذ منعطفا جديدا  من حيث استحضار جميع الجوانب والمداخل والمكونات التي تساهم في تكوين شخصية  متوازنة بعيدا عن أي شكل من اشكال التطرف

   من ناحية ثانية    قارب رئيس المركز الجهوي للتوثيق والتنشيط والانتاج التربوي  مفهوم مؤسسة الإبداع الفني والأدبي  باعتبارها فضاء خاصا للإبداع في المجال الفني والتربوي والثقافي  التي ستتميز باحتضانها دروسا نظرية وأنشطة تطبيقية يؤطرها مختصون ومهنيون في مختلف المجالات الفنية.  مشيرا أن من بين الأهداف التي يتوخاها إحداث هذه المؤسسات، خلق وتنمية روح الابتكار والإبداع والتجديد والمبادرة لدى المتعلمات والمتعلمين وكذا تطوير منظور متعدد التخصصات الفنية في مجال تنشيط الحياة المدرسية".


    إلى ذلك ، تضمن برنامج اللقاء التكويني ثمان حصص ، تدخل في الحصة الأولى ذ: محمد فرح العوان  في موضوع " الفيلم التربوي ضرورة أم اختيار "  وفي الحصة الثانية "من الفكرة إلى كتابة السيناريو  التقطيع التقني – الهوية اللونية"  تدخل نور الدين ولوت وتمحورت الحصة الثالثة  حول "الاختيارات التقنية الكاميرا/الصوت /الإضاءة " فيما انصبت الحصة الرابعة"  تركيب الصورة  الأشكال – الألوان -الظلال  التي أطر مراحلها ذ:نور الدين ولوت .  وساهمت  "ذة.فتيحة المغناوي  بتأطير الحصة  الخامسة  "من الكتابة إلى الإخراج ، فيما قارب  نور الدين ولوت في  الحصة السادسة "المونطاج /التصحيح الضوئي.   وفي الحصة السابعة"  القراءة الفيلمية  وجماليات الصورة" ذة.فتيحة المغناوي ليختتم ذ:محمدفراح العوان الحصة الثامنة في محور " مستقبل الفيلم التربوي "
      محمد فرح العوان رئيس جمعية فضاء الإبداع للسينما والمسرح من جهته  اعتبر اللقاء مسعى جديا وراء تشجيع المنشطين المهتمين بالمجال السمعي البصري  وذلك من خلال برمجة لقاء تكويني في مجال إعداد وتصوير فيلم تربوي  بهدف المشاركة في المهرجان الوطني للفيلم التربوي بفاس وقال أننا هنا من اجل الاستماع وترصيد التجارب وإغنائها
    حضر اللقاء إلى جانب عدد من السادة الأساتذة  المهتمين بمجال التنشيط الفني المسرحي والسينمائي يمثلون النيابات الأربع للجهة محمد أوراغ رئيس المركز الجهوي للتنشيط والتوثيق والإنتاج التربوي  بالإضافة إلى خبرات وأطر تعليمية متخصصة في المجال . وتضمن برنامج اللقاء التكويني 7 ورشات تكوينية  شكلت أرضية  حقيقية لإثراء التجارب  والاستماع إلى خبرات الأساتذة وتثمينها ، كما شاهد المشاركون   وقائع  فيلم تربوي ايراني " بالأبيض والأسود "  تم عرضه على هامش ورشة تكوينية لمنشطي الأندية السنيمائية 




tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: