تنفيذا لبرنامجها الطموح المتعلق بالتكوين والتكوين المستمر حسب ما جاءت به المذكرة الوزارية رقم 131/14، الصادرة بتاريخ:26 شتنبر بشأن شروط و كيفيات تنظيم التكوين، انعقد بمقر النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بإقليم قلعة السراغنة، لقاء تواصلي في إطار التكوين الميداني لفائدة الأطر المكلفة بمهام الإدارة التربوية للموسم الدراسي 2014-2015. هذا التكوين خصص لفائدة 6 مديرين (3 ثانوي إعدادي/3 ثانوي تأهيلي) و 16 حارسا عاما (6 ثانوي إعدادي/ 10 ثانوي تأهيلي.
هذا اللقاء شهد حضور السيد النائب الإقليمي الأستاذ امبارك هرشى ورؤساء المصالح أو من ينوب عنهم السادة: رشيد قاسيم، محمد مونير، سعيد بوطيب، رحال المضاري، فؤاد الطاهي، عبد الهادي الرافعي  والفريق الإقليمي  للمصاحبة الميدانية المكون من السادة: عبد الرحمان سوسو، الحسين بنتيفست، لحسن فاضل، محمد الحمراوي، بنيونسي محمد.
وقد افتتح هذا اللقاء السيد النائب الإقليمي بكلمة ترحيبية مركزا في الآن ذاته بالمسؤوليات الجسام والمهام التربوية والإدارية الملقاة على عاتق المديرين والحراس العامين الجدد، ومذكرا إياهم بالغايات السامية والأهداف المسطرة من طرف الوزارة، وكذا بضرورة التزام القيم والأخلاق الرفيعة، والاهتمام بالجانب التواصلي من خلال الانفتاح على جميع المتدخلين (التلاميذ، الأساتذة، المجتمع المدني، الجمعيات، وسائل الإعلام والتواصل)، كل ذلك في سبيل أداء رسالتهم النبيلة.
بعد ذلك، قدم رؤساء المصالح النيابية عروضا عن المهام والأدوار المنوطة بكل مصلحة على حدة  ومناقشة برنامج التكوين الميداني الذي سيستمر لغاية شهر ماي 2015. ليختتم اللقاء بمناقشة المستجدات المتعلقة بالجانبين التربوي والإداري ولوضع اللمسات الأخيرة لإنجاح هذا التكوين الميداني.




tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: