Znani Mohamed

تنفيذا لتوصيات لجنة القيادة التي يرأسها السيد رئيس الحكومة، وفي إطار تفعيل استراتيجية برنامج "جيني"، وإعمالا لبرنامج عمل محور تطوير الاستعمالات، الذي يهدف لإجراء تقويم داخلي منتظم وشامل لتتبع مدى تطور استعمال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الممارسات التربوية من طرف كل المتدخلين. تقويم يتوخى الوقوف على واقع سيرورة إدماج هذه العدة الديداكتيكية الرقمية، وعلى مدى ملاءمة الموارد الرقمية ومساهمتها في تجويد التعلمات.وعلى غرار التقويم الداخلي الذي أجرته مديرية برنامج "جيني" بتنسيق وثيق مع المفتشية العامة للشؤون التربوية، برسم سنة 2012، والذي اعتمد في مقاربته على الكفايات الأساسية للأساتذة التي حددتها اليونسكو، ستقوم الوزارة بتقويم داخلي برسم السنة الدراسية الحالية 2014- 2015، تتألف عينته من أساتذة ومفتشين ورؤساء مؤسسات. ويتميز التقويم الحالي بإضافة استمارة التلميذ.
وبناء عليه، تم إعداد أربع استمارات سيتم وضعها رهن إشارة أساتذة جميع المواد المستعملين لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في ممارساتهم الصفية، ومفتشي جميع المواد الدراسية والأسلاك التعليمية، ومدير كل مؤسسة معنية (اللائحة رفقته). وكذا عينة من تلاميذ المؤسسة. وتجدر الإشارة إلى أن هذه الاستمارات الرقمية سيتم تعبئتها عبر شبكة الإنترنيت، من خلال الرابط الذي ستتم موافاة مستشاري تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالأكاديميات والمنسقين الجهويين والإقليميين لبرنامج "جيني" به، لوضعه رهن إشارة المستهدفين بالتقويم، كما سيسهرون على تتبع مختلف العمليات وتأطير المتدخلين على مستوى النيابات والمؤسسات التعليمية. وذلك ابتداء من فاتح يناير إلى متم مارس 2015.
المرفقات :
- مراسلة التقويم الداخلي2014 



tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: