ورشة تكوينية في مجال الصورة
======================
عزيز باكوش 

 احتضن فضاء  ثانوية  المسيرة الخضراء الإعدادية بميسور  السبت 14 مارس 2015  أوراشا تكوينية في مجال الصورة . النشاط التربوي والفني  حسب المنظمين يهدف إلى توجيه اهتمام التلاميذ  نحو الأدوار الإيجابية للصورة  بإنتاجها بدل الاستهلاك السلبي لها .  كما يتوخى  تنمية ثقافة الصورة  وقدرة قراءتها  وملكات النقد  والاختيار السليم مع تشجيع الإبداع الجمالي والتعبير الفني والتواصل الحديث بالصورة.
   النشاط الذي نظمه نادي أطلس ملوية  للصورة شمل ثلاثة عروض في ثلاثة محاور حول التصوير الفوتوغرافي الفيلم القصير؛ واستعرض تجارب فوتوغرافية  لتسعة  تجارب واعدة  كما تم عرض ثلاثة أفلام قصيرة فيلم "المغرب أرض  الجمال" فيلم "Echap" فيلم "عصافير في عالم الافتراض"إضافة إلى ورشات تكوينية  درس الفوتوغرافيافن قراءة الصورة الحسين بوبلغيتي محمد إشعاب"
وجاء في ورقة إطار " أننا أصبحنا نعيش عصر الصورة بامتياز، وصار بإمكان أي كان أن يلتقط وينشر الصور  بعد التطور  والانتشار الحاصلين في تقنيات ووسائل التصوير (كاميرات، هواتف نقالة) والثورة التي تعرفها تقنيات الإعلام والإتصال الحديثة.  فالأرقام أسفله تكشف أننا في عين ثورة بصرية من المفروض أن نعدّ لها التلميذات والتلاميذ بتمكينهم من وسائل الفعل الإيجابي والاختيار السليم بحكم أن المنع لا يجدي نفعا.
350 مليون صورة  تنشر على الفايسبوك يوميا (2015)
300 ساعة من الفيديوهات تنشر على يوتوب كل دقيقة واحدة (2015)
1000 Go هي سعة الحساب الذي يوفره موقع Flicker مجانا لنشر الصور (2015)
1200 هاتف لكل 1000 نسمة بالمغرب (2012)، 60 في المائة منها هواتف ذكية (2014)
16% من أطفال المغرب أقل من 12 سنة، يتوفّرون على هواتف محمولة (2014)
 28%منهم رُخّص لهم باستعمال الإنترنيت بمفردهم، ونصف هذه الفئة استعملوا مواقع التواصل الاجتماعي (2014)

 مدرسة عمر الخيام  الابتدائية بفاس : يوم مفتوح لفائدة ذوي الاحتياجات الخاصة
=============================================
         في إطار تنزيل المخطط الإقليمي للأنشطة الموازية ، وفي إطار الاحتفاء بالأيام المفتوحة للمؤسسات التعليمية و التى تجعل في صلب اهتمامها الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة ، نظمت نيابة فاس يوما مفتوحا لفائدة التلاميذ ذوي الاحتياجات الخاصة بمدرسة عمر الخيام بتاريخ 20مارس 2015 وقد أشرفت على انطلاقه السيدة نائبة الوزارة بفاس و السيد رئيس مصلحة الموارد البشرية بنيابة فاس وبعض أطر التربية و التكوين و بعض ممثلي السلطات المحلية  .
     وقد تم افتتاح اللقاء بآيات من الذكر الحكيم ، ثم تلاها النشيد الوطني وبعد ذلك قامت السيدة نائبة الوزارة بفاس بإلقاء كلمة رحبت فيها بالحضور كما عبرت عن ضرورة إعطاء الأولوية لهؤلاء الأطفال الذين سمتهم  بفلذات الأكباد وليسوا  المهمشين ، كما أكدت عن تضامنها الكامل معهم و هي رهن إشارة كل الجمعيات المهتمة بهم ، واغتنمت الفرصة لتهنئة  جميع الأمهات  بعيدهن ، فنوهت بهن وبما يبذلن من جهود وبأدوارهن الفعالة في بناء المجتمع ، وبعد ذلك اختتمت كلمتها بشكرها لجميع المساهمين على جهودهم المبذولة في هذا المجال،  و خصت  بالذكر كل من السيد والي جهة فاس بولمان الذى قام بتجهيز 25 حجرة دراسية لهم، و كذلك الجمعيات المساهمة ، وشكرت كذلك السادة المديرين و المفتشين و الأساتذة و اللجنة التنظيمية و النقابات و توجهت في الأخير بشكرها الخاص للمنشطات و المنشطين و الجمعيات المعنية بالأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة .  ثم قامت السيدة النائبة بعد ذلك هي و الوفد المرافق لها بزيارة ورشات الرسم و المعرض ليقفوا على ما أنجزه هؤلاء التلاميذ الذين أكدوا من خلال أعمالهم أنهم قادرين على العطاء ،وفي الختام تم توزيع الجوائز على التلاميذ.




tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: