تتواصل عملية التكوين لفائدة الأطر الإدارية والتربوية بنيابة وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني  بإقليم قلعة السراغنة، في إطار البرنامج الإشهادي "MOS" بشراكة مع شركة ميكروسفت على قدم وساق. حيث شهد يوم الثلاثاء3 مارس 2015، حفلا أقيم بمناسبة اجتياز فوج مركز تاملالت الثالث للامتحان الإشهادي.
وقد ترأس هذا الحفل السيد النائب الإقليمي الأستاذ امبارك هرشى وحضور السيد رئيس مصلحة المالية الأستاذ سعيد بوطيب والسيد المنسق الإقليمي لبرنامج "جيني" الأستاذ محمد أوقصو والمكون الرئيس الأستاذ غسان الياكيدي والأستاذة الحاصلين على الشواهد بالإضافة إلى الأساتذة الذين هم في فترة التكوين.
وفي كلمته الافتتاحية، أشاد السيد النائب الإقليمي بكفاءة الأطر التربوية والإدارية المشتغلة بالإقليم ومدى استشعارها للسؤوؤلية الجسيمة الملقاة على عاتقهم والمتمثلة في تكوين وتربية جيل الغد، كما قد جزيل شكره لكل من ساهم ويساهم في إنجاح هذه التكوينات ذات الأهمية القصوى. ليتم توزيع الشواهد على الناجحين وشواهد تقديرية بالإضافة لهدايا لفائدة السيد النائب الإقليمي والسيد المنسق الإقليمي والمكون الرئيسي ومدير المؤسسة المحتضنة للتكوين.
ويذكر أن نيابة وزار التربية الوطنية عملت بالإضافة إلى التكوين العادي الذي يتم من خلال فرز مجموعات مسجلة قبلا في بوابة التكوينات الإشهادية التي وضعتها رهن إشارة الأطر الإدارية والتربوية إلى فتح باب مواز يتمثل في اجتياز الامتحان الإشهادي من خلال التكوين الذاتي مع وضع مجموعة من الدروس رهن إشارة الراغبين في ذلك وتخصيص يوم تهييئي قبل اجتياز الامتحان.
في الأخير، يذكر أن إحدى الأستاذات قد حصلت على رقم قياسي ولأول مرة يتمثل في حصولها على شهادة الوورد ب 1000 نقطة الذي يمثل الرقم الأقصى.



tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: