نظمت النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بميدلت بتنسيق مع الوكالة الوطنية لمحاربة الأمية دورة تكوينية لفائدة 100 منشط ومنشطة العاملين في محو الأمية، المتعاقدين مع الجمعيات الشريكة أيام 7– 8 و9 أبريل 2015 بثانوية العياشي الاعدادية، افتتح أشغالها السيد مصطفى السليفاني النائب الإقليمي لوزارة  التربية الوطنية والتكوين المهني بميدلت بكلمة رحب فيها بجميع المشاركين والمشاركات، مؤكدا على الدور الأكيد للتكوين المستمر في تأهيل الموارد البشرية والارتقاء بالأداء المهني لمختلف المتدخلين في برامج محاربة الأمية، وعلى الأهمية القصوى لهذه الدورة بالنظر الى الأهداف المسطرة لها والفاعلين المكلفين بتأطيرها وكذا النتائج المنتظرة منها.
 
 
وقد تم تنظيم ثلاث ورشات لفائدة كل مجموعة من المجموعات الثلاثة التي توزع المستفيدون والمستفيدات عليها خلال الأيام الثلاثة للدورة التكوينية، كما تم تدعيم كل ورشة بأنشطة مندمجة حيث تمحورت الورشة الأولى حول التنشيط والتواصل وتدبير الجماعات، وتم تدعيمها بأنشطة في مجال التخطيط والتوثيق التربويين، و تمركزت الثانية حول الديداكتيك ومنهجية تدريس المواد المقررة، وقدتم تتويجها بلقاء تواصلي حول أهم مستجدات برامج محاربة الأمية، في حين انكبت الثالثة على موضوع التقويم التربوي وقد تم تعزيزها بعرض ومناقشة حول نظام المعلوميات الخاص بتدبير برامج محاربة الأمية.  
 
 



tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: