خالد السطي
يعيش الآلاف من رجال ونساء التعليم الذين اجتازوا مباريات الترقية بالشهادات خلال أشهر فبراير ويونيو ونونبر وأكتوبر من سنة 2014 كابوسا حقيقيا بسبب تأخر وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني في الإفراج عن النتائج النهائية للدورة التي سمتها الوزارة بدورة فبراير.
وعبر عبدالإله دحمان نائب الكاتب الوطني للجامعة الوطنية لموظفي التعليم عن احتجاج الجامعة على هذا التأخر غير المبرر مستغربا من كون وزارة بلمختار ضربت"الطم" في هذا الملف الذي كاد أن يتسبب في كوارث حقيقية بسبب سوء تدبير الوزارة لملف الترقية بالشهادات ورفضها لمطلب الجامعة الوطنية لموظفي التعليم التي كانت سباقة ونبهت الى ثغرات النظام الاساسي لسنة 2003 والذي اجهز على مكتسب الترقية بالشهادات منذ2008.مشيرا الى السنة الماضية عاشت شوارع الرباط على إيقاع احتجاجات كادت ان تتسبب في عزل المئات من رجال ونساء التعليم لولا تدخل النقابة بمعية باقي الشركاء.
دحمان آخذ على الوزارة صمتها وعدم إصدار بلاغات تواصلية توضح مآل الملف ومآل الذين قد لا يحصلون على معدل 10/20 خصوصا وأن آخر أجل لوضع الملفات لاجتياز مباراة 28 أبريل القادم قد انصرم قبل أسبوع مما زاد في معاناة الأساتذة والأستاذات.واصفا هذه المباراة ب"المسلسل المكسيسكي" على اعتبار ان من الاساتذة من نجح منذ فبراير 2014 دون ان يحصل لا على قرار النجاح ولا على المستحقات المالية في زمن التكنولوجيا وبرنامج مسير ومسار،مشيدا في ذات الوقت بتسوية مصالح الموارد البشرية للذين ترقوا بالتسقيف اداريا وماليا بعد شهر واحد فقط من الاعلان عن النتائج.
في ذات السياق تراجعت وزارة بلمختار عن قرار سابق يخص الذين حصلوا على الدبلوم بعد 9 فبراير2014 بحيث سبق ان أكدت في بلاغ لها ان الناجحين منهم ستؤجل الوزارة الاعلان عن نجاحهم الى مباراة ابريل 2015 قبل أن تطالبهم من جديد في بلاغ جديد المرفوق بمذكرة وزارية بضرورة وضع ملفاتهم من جديد لاجتياز المباراة وهذا بحسب دحمان عبث ينضاف الى التجاوزات والخروقات التي عرفها هذا الملف.مؤكدا انهم راسلوا الوزير في الموضوع دون تلقيهم جوابا في الموضوع.
الى ذلك وجهت الكتابة العامة للجامعة الوطنية لموظفي التعليم كتابا جديدا للوزير بلمختار عبرت فيها عن عميق أسفها وملاحظاتها جراء استخفاف "مصالح وزارتكم بخصوص ملف الترقية بالشهادات الجامعية،حيث لازال المركز الوطني للتقويم والامتحانات لم يفرج بعد عن النتائج النهائية لمباراة فبراير 2014 بما فيها لائحة الذين لم يتم التداول في شأنهم، وهي اللائحة التي سبق للنقابة أن راسلت الوزارة  بخصوصها قصد التسريع بالاعلان عن النتائج حتى تتضح وضعية المعنيين النهائية خصوصا وأن آخر أجل لاستقبال ملفات مترشحي مباراة ابريل 2015 كان هو يوم الخميس 16 أبريل الجاري مما تسبب في ارتباك شديد لدى المعنيين.
وأحاطت النقابة التابعة للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب الوزير أنها سبق أن حذرت من هذا الارتجال من خلال المراسلات التي وجهتها للوزير ولكن للأسف ،تضيف المراسلة"لم نلتق منكم جوابا في الموضوع كما أن الارتباك لازال سيد الموقف والتمست من الوزير التدخل العاجل لإعادة الأمور إلى نصابها".



tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: