أحمد المريني
تتواصل اليوم الاثنين  بتطوان فعاليات الأسبوع الثقافي التي تنظمه  جمعية  الإمام  أبي القاسم  الشاطبي لتحفيظ  القرآن الكريم،  وتدريس علومه  ، تحت شعار "طالب العلم الشرعي.. وانتظارات  الوطن"، ويشرف على تأطير هذا النشاط  مجموعة  من  العلماء والأساتذة المختصين في تدريس العلوم الشرعية .
الاسبوع الثقافي الرابع لجمعية ابي القسم الشاطبي الذي تتواصل فعالياته  من 18 أبريل إلی  24  منه ، شهد حضور شخصيات علمية تهتم بالعلوم الشرعية  بتطوان ، ومصالح خارجية  تهتم بتدبير الشأن الديني ، ومن أبرزها  المجلس العلمي المحلي لتطوان والمضيق الفنيدق ، وكلية اصول الدين بتطوان ، بالإضافة إلى المندوبية الإقليمية  للأوقاف والشؤون الإسلامية بتطوان  والمندوبية الجهوية للأوقاف والشؤون الإسلامية بطنجة تطوان .
وأجمعت المداخلات  على أهمية التعليم العتيق في المغرب ، باعتباره  الحافظ على هوية الأمة وتراثها العلمي والحضاري منذ دخول الإسلام إلى المغرب ، وكونه  صمام الأمن والأمان للأمة  المغربية ، والمدافع عن ثوابتها الدينية والوطنية . مشيرة أن التعليم العتيق  حظي  بالعناية والرعاية من طرق جلال الملك محمد السادس. 
محمد سعيد الحراق المندوب الجهوي للأوقاف والشؤون الإسلامية لمكرفون الزميل أحمد المريني
وتنكب هذه الأيام الثقافية على مناقشة مجموعة من  القضايا الفكرية والعلمية التي تشغل بال الكثير من المهتمين بحقل الدعوة الإسلامية  ، ومنها ضعف الجمع بين العلم والعمل والاستمرارية في التحصيل،  وأثر عدم تمثل مواصفات طالب العلم الشرعي  عند القيام بالدعوة ، وكذا موضوع  التراجع القيمي لدى الشباب عموما ، ومن القضايا الأخرى التي ستناقش خلال  هذا الأسبوع الثقافي، مواصفات طالب العلم وهمود الدعوة وبناء القيم لدة شخصية الشباب. هذا بالإضافة إلى موضوع الحرص على التفاني في خدمة الوطن انطلاقا من دعوة إبراهيم عليه السلام : وإذا قال ابراهيم رب اجعل هذا البلد آمنا وارزق أهله من الثمرات . سورة البقرة الآية 126 .- 



tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: