التلميذة سلمى العلوي المستعين من أكاديمية  جهة  فاس بولمان  ضمن لائحة التلاميذ الستة الأوائل الفائزين في المباراة الوطنية ""Génération bilingue"

      احتضنت ثانوية مولاي يوسف بالرباط، يوم الثلاثاء 7 أبريل 5102، حفل الإعلان عن النتائج النهائية للمباراة الوطنية "Génération bilingue"، الذي نظمته مديرية المناهج بوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، بتعاون مع الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الرباط سال زمور زعير والمعهد الفرنسي بالمغرب. ويأتي تنظيم هذه المباراة التي تفتح في وجه تلميذات وتلاميذ الثانويات التأهيلية المتراوحة أعمارهم بين 01 و01 سنة، والذين يتابعون دراستهم في المسالك الدولية للبكالوريا المغربية ـ خيار فرنسية، في إطار الجهود المبذولة الرامية إلى دعم التمكن من اللغات وتعزيز انفتاح شخصية المتعلمين عبر التحكم في اللغات الأجنبية والاطلاع على الثقافات والحضارات الأخرى وكذا تشجيع التجديد والإبداع والبحث التربوي في مجال اللغات، وإذكاء روح المبادرة والمنافسة التربوية. وعرف هذا الحفل، الذي حضره كل من السيد Jean Marc BERTHON، المستشار في التعاون والعمل الثقافي بالسفارة الفرنسية، والسيد فؤاد شفيقي مدير المناهج، والسيد محمد بن عبد القادر، مدير التعاون والارتقاء بالتعليم المدرسي الخصوصي، والسيدة فاطمة وهمي، المديرة المكلفة بتدبير مجال التواصل، والسيد عبد الرحمان بليزيد، نائب الوزارة بالرباط، والسيدة أم الخير أبرى، رئيسة قسم الشؤون التربوية بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الرباط سال زمور زعير والسيد رشيد العمراني، رئيس قسم الكتاب المدرسي بمديرية المناهج، تحديد لائحة التلاميذ الستة الأوائل الفائزين في هذه المباراة وهم على التوالي: ياسين لمزاح من جهة الدار البيضاء الكبرى، سلمى العلوي المستعين، جهة فاس بولمان، غيثة عمراني جوطي، جهة مكناس تافيلالت، هجر حسينة، جهة الرباط سال زمور زعير، حسام الحسني، جهة تازة الحسيمة تاونات، وصال برمو، جهة تادلة أزيلال. كما تم اختيار التلميذ ياسين المزاح من أكاديمية الدار البيضاء لتمثيل المغرب في المباراة الدولية Génération" bilingue"، التي ستنظم بباريس خلال شهر يوليوز المقبل. وفي كلمة له بالمناسبة، نوه السيد Jean Marc BERTHON، بالمستوى الجيد للتلميذات والتلاميذ المشاركين، مذكرا بأن "Génération bilingue"، مسابقة دولية يشارك فيها تلميذات وتلاميذ من مختلف الدول التي تحتضن أقساما للبكالوريا الدولية – خيار فرنسية. كما أكد على استعداد بالده للتعاون مع المغرب وتقديم كل ما يمكن من الدعم من أجل الارتقاء بهذه التكوينات. وهنأ السيد Jean Marc BERTHON المشاركات والمشاركين على اختيارهم لهذا المسار الذي سيمكنهم بدون شك من الانفتاح على ثقافة أخرى، مع الحفاظ في نفس الآن على هويتهم المغربية، مضيفا أن هؤلاء التلاميذ سيشكلون صلة وصل بين المغرب وفرنسا. من جانبه، عبر السيد فؤاد شفيقي، مدير المناهج بالوزارة، عن اعتزازه بالمستوى الجيد والمتقارب للتلميذات والتلاميذ، مشيرا إلى أن اللجنة وجدت صعوبة في ترتيب المشاركين خاصة خلال الاختبارات الشفوية. كما قدم شكرا خاصا أعضاء اللجنة على مجهوداتهم الكبيرة خلال مختلف مراحل إعداد وتنظيم الاختبارات الكتابية والشفوية للمسابقة الوطنية، وكذلك إلى الأساتذة والمفتشين الذين رافقوا المشاركين. وفي نهاية الحفل تم تسليم شواهد المشاركة لجميع المشاركات والمشاركين كما تم تسليم جوائز عبارة عن لوحات إلكترونية للتلميذات والتلاميذ المرتبين في المراكز الستة الأولى 


عزيز باكوش 



tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: