تفعيلا لمقتضيات اتفاقية الشراكة الموقعة بين الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين والمركز الثقافي الإسباني بفاس، نظمت الأكاديمية بشراكة مع المركز الثقافي الإسباني، يوما تكوينيا لفائدة 67  من أساتذة اللغة الإسبانية بالثانوي الإعدادي والتأهيلي، بالنيابات الثلاث للجهة  وذلك يوم الأربعاء 13 ماي 2015 بالمركز الجهوي للتكوينات والملتقيات بفاس.

     اللقاء الذي افتتح أشغاله رئيس قسم الشؤون التربوية والخريطة المدرسية والإعلام والتوجيه بحضور السيدة النائبة  كان مناسبة للترحيب  بالحضور باسم مدير الأكاديمية وتجديد  دعم والتزام الأكاديمية الجهوية بفاس بولمان  لتنزيل أفضل لبنود الشراكة ، محمد الموساوي ذكر   بأن التمكن من اللغات من   المحاور الأساسية  للتدابير ذات الأولوية  في منظومة الإصلاح الذي ستشرع وزارة التربية الوطنية في تفعيله ابتداء من الموسم الدراسي القادم  ، وهي محاور تشمل التمكن من التعلمات الأساسية  والتمكن من اللغات الأجنبية ودمج التعليم العام والتكوين المهني وتثمين التكوين المهني والكفاءات العرضانية والتفتح الذاتي وتحسين العرض المدرسي والتأطير التربوي والحكامة والنزاهة والقيم بالمدرسة وتثمين الرأسمال البشري وتنافسية المقاولة . مؤكدا استعداد الأكاديمية للعمل سويا مع المركز الثقافي الإسباني  لخلق الباكالوريا الإسبانية الدولية على صعيد الجهة .
    من جهتها أشادت  السيدة النائبة بالعلاقات الثنائية  المتميزة التي تجمع بين المملكتين المغربية والإسبانية  مبدية اعتزازها  بالمشاركة  في هذا اليوم التكويني ،  وأعربت عن أملها في تبادل الخبرات والتجارب و  تقاسم بعض وجهات النظر  بخصوص واقع تدريس الإسبانية كلغة حية   واستشراف آفاقها بنيابة فاس والجهة  مع  أساتذة اللغة الإسبانية أنفسهم  .  مكتب الشراكة بالأكاديمية بدوره  شكر  الأكاديمية على مواكبتها وتشجيعها على تنزيل برنامج الشراكة  .  وفي كلمة لها بالمناسبة عبرت  السيدة  بيلين  عن سعادتها بالعمل إلى جانب الأكاديمية  مثمنة  تجاوبها وانخراطها الإيجابي في  توسيع مجالات التعاون  وتفعيل الشراكة بين الطرفين الأكاديمية والمركز الثقافي الإسباني

     اللقاء تميز كذلك  بتقديم مداخلات وعروض  حيث قدمت  السيدة    Belén Castillo  أستاذة ومسئولة عن القسم التربوي بمعهد ثيربانطيس  مداخلة تحت عنوان " نماذج التعلمات"  كما  استعرضت  السيدة  Viviana Amado    أستاذة اللغة الإسبانية بمعهد  سيرفانطيس  في مداخلة لها  بعنوان  " غوغل بلوس (Google plus) في القسم"    أما   السيدة   Karen García أستاذة الإسبانية بشعبة اللغة الإسبانية وآدابها – كلية الأدب والعلوم الإنسانية بفاس فقد التي قدمت مداخلة تحت عنوان " التعلم التشاركي في القسم"
          أما عن الأكاديمية  الجهوية للتربية والتكوين - فاس  فقد  تناول  ذ : محمد نجيب العدوا "مفتش مادة اللغة الإسبانية بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين – فاس  مداخلته في موضوع  "  أستاذ تكنولوجيات المعلومات والاتصالات"  فيما تناول  ذ: محمد عكيوي  أستاذ الإسبانية بثانوية صلاح الدين الأيوبي  محور "تكنولوجيات المعلومات والاتصالات  وسائل أساسية في القسم". أما ذ: عادل نغش أستاذ الإسبانية بثانوية أحمد زكي العلوي بنيابة مولاي يعقوب  فقد تطرق إلى محور "الويب لوك (Weblog) التربوي في القسم.

    اختتم اليوم التكويني بمائدة مستديرة  استعرض خلالها المشاركون كافة   أوجه التعاون وسبل الارتقاء باللغة الإسبانية وبعلاقتهما وتطويرها إلى مستويات أفضل ، حيث ناقش المشاركون من السيدات والسادة الأساتذة  أفضل  السبل لتطوير وتنزيل الشراكة بين البلدين الصديقين  كما ثمنوا  المبادرة ، ودعوا إلى تكثيف اللقاءات بين الجانبين الإسباني والمغربي على مستوى الجهة  ،وهو ما شدد عليه  كل من رئيس القسم والسيدة النائبة والمفتش الجهوي الذي أشاد بدوره بالمجهودات المبذولة من طرف الشريكين لتطوير تدريس اللغة الإسبانية بالجهة



عزيز باكوش
مكلف بالتغطية الصحفية للأنشطة الخاصة بالاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة فاس بولمان




tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: