نظمت الجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل بدعم الاتحاد المحلي لنقابات تنغير يوم الأحد 26 أبريل 2015 على الساعة العاشرة صباحا بمقر الاتحاد المغربي للشغل بتنغير، لقاء تواصليا مفتوحا، مع الشغيلة التعليمية أطره عضو المكتب الوطني للاتحاد المغربي للشغل، وعضو المكتب التنفيذي للجامعة الأستاذ محمد ألوة تحت شعار:
” الجامعة الوطنية للتعليم تنظيم نقابي مستقل وموحد، من أجل الذود عن كرامة نساء ورجال التعليم، والدفاع عن المدرسة الوطنية”، هذا اللقاء الذي عرف حضورا متميزا لمناضلي الجامعة وتمثلية عن قطاع التكوين المهني، كما حضره أعضاء مجلس التنسيق الجهوي لجهة درعة تافيلالت، وقد كان هذا اللقاء فرصة للتداول في مستجدات الوضع النقابي والتعليمي وطنيا جهويا واقليميا، وقد ركزت المداخلات على تعثر الحوار الاجتماعي والتراجعات الخطيرة في عهد الحكومة الحالية، وكذا فشل الحوار القطاعي الى حد الآن في الوصول الى نتائج تستجيب لتطلعات وآمال الطبقة العاملة المغربية، وقد توج هذا اللقاء بتشكيل لجنة تحضيرية للتحضير لتأسيس المكتب المحلي للجامعة الوطنية للتعليم فرع تنغير، و قد سلمت شهادة تقديرية للأخ محمد أولوة تقديرا لمشاركته المهمة في تأطير هذا اللقاء كما تم ارسال بطاقة تهنئة للاخ الامين العام للاتحاد المغربي للشغل بمناسبة الاحتفال بالذكرى الفضية ومرور ستين سنة على تأسيس الاتحاد المغربي للشغل ونجاح المؤتمر الوطني الحادي عشر للاتحاد، وانتهت أشغال هذا اللقاء بانعقاد مجلس التنسيق الجهوي للتداول في موضوع انتخابات اللجان الثنائية المقبلة.
عاش الاتحاد المغربي للشغل
لجنة الاعلام والتواصل








tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: