البيداغوجيا الفارقية 
نصوص
ترجمة : الحسن اللحية
تهم البيداغوجيا الفارقية مجموع الأنشطة والطرق المتنوعة القابلة للاستجابة لحاجات المتعلمين.
Legrand, L. les différenciations de la pédagogie. Paris .PUF
يتمثل التفريق البيداغوجي في تنظيم القسم بشكل يسمح لكل تلميذ التعلم في شروط تناسبه بشكل أحسن. يعني التفريق البيداغوجي وضع، في القسم أو المدرسة، عددا لمعالجة صعوبات التلاميذ لتيسير بلوغ أهداف التعليم (...) لا يتعلق الأمر بتفريق الأهداف ولكن بالسماح لجميع التلاميذ ببلوغ نفس الأهداف بطرق مختلفة.
Laurent,S. Pédagogie différenciée, site de L’IUFM
هي طريقة تبحث في وضع مجموعة متنوعة من الوسائل وإجراءات التعلم والتعلم بغاية للسماح للتلاميذ المتعددي الأعمار والاستعدادت والسلوكات والمعارف المتجانسة لكنها مجمعة في نفس القسمة من بلوغ الأهداف المشتركة او مشتركة جزئيا بطرق مختلفة.
Raymond,H. du soutien à la différenciation, cahiers pédagogiques, 1989
إن مسألة التفريق شائكة ومؤلمة. نعلم بأن الاحترام والتسامح إذا حجز الغير فيما هو عليه (أو فيما ينبغي أن يكون عليه) يمكن أن يفضي إلى استقالة المعلم و طرد التلاميذ. يمكن للعلاج الفارقي إذا ما استعمل سوء أن يكون أكثر من الشر. فالتمييز الإيجابي؛ ذاك الذي يريد أن يقدم أكثر لمن هم أقل يمكنه أن يلحق العار ببعض الأسر بذريعة القصور السوسيوثقافي. 
Olivier Maulini, Géneraliser la pédagogie différenciée : un paradoxe et un défi pour les institutions scolaire, 2000
التفريق هو أن يكون الهم بالشخص من دون التخلي عن جماعيته، هي البحث الدائم عن توسط ناجع بين التلميذ والمعرفة... لذلك لا يجب الحديث عن البيداغوجيا الفارقية كنظام بيداغوجي جديد، بل يجب النظر إليها كدينامية تنفخ في كل نشاط بيداغوجي... لحظة ضرورية في التعلم كله... 
Ph.Meirieu, introduction , cahiers pédagogiques, 1989
نص1:
كثيرا ما يصطدم المدرس داخل القسم ببعض التلاميذ الذين لا يبدون رغبة كبيرة في التعلم، فيشاغبون ويؤثرون سلبا على سير الدرس كما يبتغيه ويخطط له. ويلجأ كثير من المدرسين إلى أساليب زجرية يتوخون منها ردع تلك السلوكات، فيتفاقم وضع أولئك الأطفال ويزداد حرصهم على خلق المزيد من المشاكل.
الامتحانات المهنية- دورة نونبر 2005 
أساتذة التعليم الابتدائي الدرجة الثانية
نص2:
يختلف التلاميذ في مستويات تعلمهم، والمدرس مطالب بأن يراعي هذه الاختلافات في جميع العمليات التي يقوم بإنجازها داخل القسم وخارجه.
الامتحانات المهنية – دورة نونبر 2005
الامتحان المهني لولوج الدرجة الثانية من أطار المعلمين
نص3:
يرى بيرنس أن البيداغوجيا الفارقية تنطلق من مسلمات كثيرة منها أنه لا وجود لمتعلمين يتقدمان بنفس السرعة في تعلمهما، ويستعملان نفس تقنيات الدراسة، ويحلان المشاكل بنفس الطريقة، ويمتلكان نفس قائمة السلوك.
نص4:
لن نخرج من البداهة القائلة بأن التلميذ هو الذي يتعلم ويعلم نفسه بنفسه. إنه يتعلم بطريقته كما لو أنه لم يتعلم أبدا... يتعلم بتاريخه منطلقا مما هو عليه وما يعرفه. لا وجود لبيداغوجيا تقتصد في هذه الظاهرة؛ بحيث أن على كل بيداغوجيا أن تتأصل في التلميذ، في معارفه الاختبارية و تمثلاته و معيشه. أن تتعلم تعني دوما التوريط والالتزام المتنامي للتوريط الأول للاقتراب من التجريد. إنه مسار متفرد لا يعوضك عنه أحد؛ ولذلك يؤكد جميع البيداغوجيون على أنه من اللائق الانطلاق من التلميذ، من حاجاته ومصالحه. ويضيفون بأن الأمر لا يجب أن يتوقف هنا، بل يجب أن نزوده بالأدوات ليتجاوز حاجاته ومصالحه، والسماح له بالوصول لتمثلات صافية ومعارف علمية.
Ph.Meirieu,L’école, mode d’emploi,ESF,1991
ليس الهدف هو تصنيف التلاميذ في عينات مختلفة. فالواقع أكثر تعقيدا من ذاك كما قال فليب ميريو بوجود استراتيجيات للتعلم بقدر وجود أفراد على البسيطة. المهم هو التوفر على معرفة بهذه المتغيرات قبل أن تقترح على التلاميذ عددا ديداكتيكية متنوعة. وسيكون الهم جعل التلاميذ بمستوياتهم المحتلفة يشغلون جميعا.
بالإضافة إلى ذلك لا ينبغي التعميم وحجز التلميذ في نوع من المواصفة لأن سلوكه عامة يختلف باختلاف ظروف التعلم وطبيعة المحتوى. يفسر لنا فليب ميريو ذلك بقوله بأن الأبحاث السيكولوجية تحيل على وضعيات توضع فيها الذوات. هنا تتمثل القطيعة بين علم النفس والديداكتيك. 
Sugy blandine, La pédagogie différenciée : pour une réussite de tous. Cefedem rhone-Alpes, mémoire , promotion 2005-2007
التفريق هو مضاغفة المسالك البيداغوجية في علاقتها بالفوارق المرصودة بين التلاميذ... إن رهان التفريق هو السماح للتلاميذ، رغم لا تجانسهم، ببلوغ الأهداف المشتركة بارتياد طرق مختلفة.
Sugy blandine, La pédagogie différenciée : pour une réussite de tous. Cefedem rhone-Alpes, mémoire , promotion 2005-2007
يفيد لفظ البيداغوجيا الفارقية مجهودا تنويعيا منهجيا قابلا للإجابة على تنوع التلاميذ.
Louis Legrand, la différenciation pédagogique , Scarabée, CEMEA, Paris 1984
أن تفرق بيداغوجيا معناه الاهتمام بالشخص دون التخلي عن هم الجماعة.
P.Meirieu, Enseigner, scénario pour un métier nouveau, ESF, 1989
التفريق هو أن تترك نفسك مستجوبا من طرف التلميذ، من طرف التلميذ الملموس، الحائر الغاضب، ونحن نضع، أحيانا، أحسن مقاصدنا موضع الفشل... 
Ph. Meirieu
البيداغوجيا الفارقية منهجية وليست بيداغوجيا. فأمام تلاميذ غير منسجمين تماما سيكون من الأجدر وضع بيداغوجيا متنوعة متعددة، منظمة ومتفهمة، تحتوي على تنوع في الإجابات على الأقل بقدر الانتظارات، وفي حالة العكس سيكون النظام نحبويا. كل مدرس مختلف في طريقة عمله ويعترف للآخر باختلاف طريقته. فالتنويع عامل نجاح.
A. De Peretti
تتمثل البيداغوجيا الفارقية في كونها طريقة نشتغل بمجموع متنوع من الوسائل وإجراءات التعليم والتعلم لتسمح للتلاميذ بأعمار واستعدادات وكفايات ومعارف غير متجانسة، بطرق مختلفة بلوغ أهداف مشتركة.
Auzeloux
إن المرونة المنهجية للمعلم هي عامل نجاح بالنسبة للتلاميذ، بالقدر الذي تسمح لكل واحد منهم بناء استراتيجيته الخاصة.
L. Drevillon, Pratiques pédagogiques et développement de la pensée opératoire, PUF, 1980
البيداغوجيا المتنوعة: أن ينوع المدرس بيداغوجيته معناه تجاوز كل طريقة مهيمنة إلى غيرها التكميلية...
I.P.astolfi
من المناسب أن أشير بأن مؤلفي البيداغوجيا الفارقية يعتبرون القسم المنسجم أسطورة – الأسطورة الهوياتية حسب بيرتي- مادام المدرس يعيد خلق اللاتجانس دوما انطلاقا من جماعة متنجانسة.
Sabine Laurent, Pédagogie différenciée, site de sabine laurent
تنطلق البيداغوجيا الفارقية من ضرورة تكوين عام أساس بنفس المستوى بالنسبة لمجموع الأمة وتطرح مبدأ القابلية للتربية بالنسبة لجميع التلاميذ. فهي تجيب عن هذا التحدي بتدبير الاختلافات بين التلاميذ، وبالتالي تطرح مشكل طبيعة الاختلافات الواجب أخذها بعين الاعتبار داخل ساكنة مدرسية لبناء وضعيات تعلمية. إن المسألة المطروحة هنا هي معرفة إلى أي حد يمكن لهذا المنظور أن يزيل متغيرات ذات طبيعة ديداكتيكية؛ بمعنى نوعية المحتويات المدرسة ونقلها؟ ...
Sabine Laurent, Pédagogie différenciée, site de sabine laurent
يبدو النظام المدرسي كأنه وضع من أجل التلاميذ الجيدين ونفس الشيء بالنسبة للأساتذة، فهو ليس مرنا بما فيه الكفاية ليتكيف مع جميع الأطفال. 
إن تطبيق البيداغوجيا تعاني من صعوبات كبيرة مع وجود أقسام دراسية بأعداد كبيرة مما لا يجعل المدرس يقدم نفس الحظوظ للجميع.
Synthèse du débat sur l’école, www. Lewbpédagogique.com
إن الصراع ضد اللاتجانس هو استهداف نفس أهداف التكوين بتفريق بيداغوجي وتفريق للمسارات. فمن لويس لوغران أو بيير بورديو إلى فليب ميريو أو فرانسوا دوبي والباحثون يرافعون منذ ثلاثين سنة مع الحركات البيداغوجية من أجل بيداغوجيا فارقية في قلب المدرسة الابتدائية والإعداية والثانوية.
Ph. Perrenoud
التعرف على أنا كل تلميذ بشرط أن يكون في قسم مملوء بعدد كبير من التلاميذ، ومنظما ويحتل موقعا في مشكل التوسط.
Jacques Lévine
لماذا تظل المدرسة هي الأخيرة التي تعتقد بأنه ينبغي معالجة مجموعات عوض أشخاص، وهو ما يحدث عكس ذلك في الطب و علم النفس المرضي والعدالة؟ فما قيمة جواب بيداغوجي معمم.
Phlippe Jeanne



tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: