المدرسة و التكنولوجيات الجديدة
ترجمة: الحسن اللحية
يقول كارمونا ودوفتشي: "نوجد الآن، في مجال التعليم، في منعطف خطير يدعو المدرس للاستعمال المفرط للتكنولوجيات المعقدة كعلامة على انتماء للحداثة. ألا يقنع الاستعمال المفرط للتكنولوجيات العلم؟ ربما الاستعمال المفرط والمبالغ فيه لهذه التكنولوجيات يفقد الحالة الذهنية والرهانات التي يقوم عليها البحث. ليس استعمال التكنولوجيات المتقدمة هي التي تغير البيداغوجيا في العمق وتجعلنا نعي ما معنى العلم، أي الذهنية العلمية والمعرفة العلمية والعلاقة بين المدرس والتلاميذ. فإضفاء الطابع التقني على المشكل لا يعني إغناءه، بل جعله يرتدي لباسا آخر، وبالتالي فإن المنهج العلمي وطريقة البحث العلمية لن تربح شيئا".
Gérard de Vecchi et Nicole Carmona-Magnaldi, faire vivre de véritables situations- problèmes , hachette, 2002, p27



عن صفحة: الاستاذ د. الحسن اللحية



tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: