سيدي قاسم : العشرات من أمهات وآباء وأولياء تلاميذ عدد من المؤسسات التعليمية يحتجون


صباح يوم الاثنين الخامس من شهر أكتوبر 2015 ، كما صباح اليوم الذي يليه ، حج العشرات من أمهات وآباء وأولياء تلاميذ عدد من المؤسسات التعليمية ، إلى مقر نيابة وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بسيدي قاسم ، وذلك للاحتجاج على المعنيين بتدبير الشأن التعليمي في الإقليم ، وإسماع أصواتهم لكل من يهمه الأمر ، لعدم توفير الأساتذة لأبنائهم ، وقد مر على بداية الموسم الدراسي الشهرإلا قليلا.  
والمثير للانتباه ، أنهم رفعوا مجموعة من الشعارات التي يستشف منها تدمرهم من السياسة التعليمية بشكل عام ، ومن التدبير المحلي للشأن التعليمي بشكل خاص.
والجدير بالذكر، أن الإقليم عرف هاته السنة خصاصا مهولا في الأطر التربوية والإدارية في الأسلاك التعليمية كلها، وهذا الأمر أربك الجميع: الأطرالإدارية، والأطرالتربوية ، والفرقاء الاجتماعيين، وجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ ، خصوصا وأن محاولة تطويقه سرعت باستنبات معضلتين مؤرقتين للمتعلم والمعلم على السواء، ويتعلق الأمر بالضم والاكتظاظ .
وفي حدود علمنا ، لم تسلم مؤسسة من المؤسسات التعليمية بالإقليم من المعضلتين السالفتي الذكر، في كلا المجالين : القروي والحضري . وهذا بطبيعة الحال، سيشكل في القادم من الأيام، المدخل الأثير لاستفحال ظاهرتي الهدر المدرسي ، من جهة ، والانقطاع عن الدراسة ، أو التعثر الدراسي ، في أحسن الأحوال ، من جهة ثانية . وربما أيضا ، قد يساعد على تنامي كثير من السلوكات المنحرفة داخل المؤسسات التعليمية ، وفي الفضاءات المتصلة بها .
ولتفادي هذا الأمر، ( الخصاص ، الضم ، الاكتظاظ ) وما قد يترتب عنه من تداعيات ، قد لا يسلم أحد من انعكاساتها، كان على النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بسيدي قاسم ، أن تبادر، على غرار السنة الماضية ، إلى إيجاد حلول، ولو جزئية ، للحيلولة دون أن يصل الإقليم إلى حالة من الانفلات التربوي والاداري  .

الشهمي العربي











tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: