البطولة الجهوية المدرسية للعدو الريفي المدرسي:
ميسور في 17نونبر 2015
 في غمرة احتفالات الشعب المغربي بالذكرى الأربعين لانطلاق المسيرة الخضراء المظفرة والذكرى الستين لعيد الاستقلال المجيد، وتطبيقا للبرنامج السنوي للأنشطة الرياضية المدرسية للموسم الدراسي15/16 المسطر بالمذكرة الوزارية الصادرة تحت عدد 276/15 بتاريخ 21/10/2015، نظم الفرع الإقليمي للجامعة الملكية المدرسية بإقليم بولمان، بإشراف ودعم الفرع الجهوي بأكاديمية فاس-بولمان للتربية والتكوين، وبتنسيق مع عمالة إقليم بولمان وتعاون مع الجماعة الحضرية لميسور، البطولة الجهوية المدرسية للعدو الريفي، تحت شعار "الرياضة المدرسية تربية، متعة وحياة".
 افتتحت هذه التظاهرة الجهوية بالاستماع للنشيد الوطني، ثم الإنصات لآيات بينات من الذكر الحكيم. بعد ذلك انطلقت السباقات المبرمجة، فئة تلو الأخرى من البراعم إناث إلى فئة الشبان.
تشرفت البطولة بحضور وفد رسمي رفيع المستوى، يتقدمه السيد عامل اقليم بولمان والسيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين فاس- بولمان، والسيد رئيس المجلس العلمي المحلي، إلى جانب السادة نواب وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بكل من نيابة بولمان، صفرو ومولاي يعقوب، إضافة إلى السيدين رئيس المجلس الإقليمي لبولمان، ورئيس المجلس الجماعي لميسور، والسيد النائب البرلماني رشيد الحموني ومسؤولي بعض المصالح الخارجية بالإقليم.


تميز حفل توزيع الجوائز، بلحظة اعتراف وتكريم للسيد النائب الاقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني لبولمان على التدبير الشفاف، والمتميز والتشاركي الذي طبع تسييره لشؤون هذه النيابة في كل المجالات، والذي خلف انطباعا جيدا لدى كل مكونات الجسم التربوي إقليميا، جهويا ووطنيا، حيث أثمرت منهجيته في العمل على سبيل المثال لا الحصر، على انتقال إقليم بولمان من المرتبة الأخيرة جهويا الى المرتبة الأولى بالنسبة لنتائج الباكالوريا، وارتقائه في الامتحانات ذاتها الى المرتبة الثانية وطنيا بنسبة 81,34 في المائة . فتحت تصفيقات الجمهور الحاضر، سلم السيد عامل الإقليم للسيد النائب الاقليمي، شهادة فخرية نيابة عن أعضاء الفرع الاقليمي للجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية، ثم سلمه السيد مدير الأكاديمية  الجهوية لوحة تذكارية نيابة عن نساء ورجال التعليم بنيابة بولمان.
من الجانب التقني، عرف هذا الملتقى الجهوي مشاركة 236 عداء وعداءة من مختلف المؤسسات التعليمية التابعة للجهة، تباروا في ثمان سباقات مختلفة بحسب أعمار وجنس المتسابقين، سهر على تأطيرها 30 أستاذة وأستاذا تحت إشراف السادة مفتشي مادة التربية البدنية والرياضة المدرسية بالجهة:


توزيع المشاركين حسب النيابات:
النابة
بولمان
فاس
مولاي يعقوب
صفرو
العدد
76
80
76
00
عدد المشاركين حسب الفئة والجنس:

براعم
صغار
فتيان
شبان
المجموع
ذكور
30
30
30
30
120
اناث
30
30
30
26
116
المجموع
60
60
60
56
236

على مستوى النتائج المحصلة والجوائز الموزعة احتلت نيابة فاس المرتبة الأولى متبوعة بنيابة بولمان في المرتبة الثانية، فيما عادت المرتبة الثالثة لنيابة مولاي يعقوب. أما بخصوص المتأهلين للبطولة الوطنية التي ستنظم بنيابة إقليم الحوز أيام 18/19/20 دجنبر 2015، فقد أسفرت المسابقة عن 40  متأهلا ومتأهلة سيمثلون الأكاديمية الجهوية في هذه البطولة، موزعين حسب النيابات:
النيابة
فاس
بولمان
مولاي يعقوب
المجموع
ذكور
14
05
02
20
إناث
12
04
03
20
المجموع
26
09
05
40

 وعلى اثر النجاح الباهر الذي عرفته البطولة تنظيميا واحتفاليا وتقنيا، يسر اللجنة المنظمة أن تتقدم بالشكر والتقدير للسيد عامل الإقليم، وللسيد رئيس المجلس البلدي لمدينة ميسور، وللسلطات الأمنية والوقائية، ولمندوبية الصحة، وكذا لبعض فعاليات المجتمع المدني على الدعم اللامشروط الذي قدموه لإنجاح هذه التظاهرة الرياضية الجهوية.

عزيز باكوش
مكلف بالتغطية الصحفية للأنشطة الخاصة بالاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة فاس بولمان






tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: