انطلاق الدورات التكوينية لفائدة الأطر الجديدة المكلفة بمهام الإدارة التربوية بنيابة وزان
في إطار التكوين الخاص بالأطر الجديدة المكلفة بمهام الإدارة التربوية للموسم الدراسي 2015/2016، نظمت النيابة الإقليمية لوزارة التربية والوطنية والتكوين المهني بوزان خلال يومي 13 / 14يناير 2014 بمقر النيابة الإقليمية، الدورة التكوينية الأولى لفائدة الأطر الجديدة المكونة من مديرين وحراس عامون ونظار؛ تمحورت حول النصوص التشريعية والتنظيمية الجاري بها العمل والتي قام بتأطيرها السيد عبد العزيز البريمي مفتش في التوجيه و مكلف بمصلحة تدبير الحياة المدرسية.         
         وقد أعطت الانطلاقة لهذه الدورات التكوينية السيدة عزيزة الحشالفة النائبة الإقليمية بكلمة توجيهية أكدت من خلالها على أهمية الإدارة التربوية ودورها الفعال في الرقي بالمنظومة التربوية وتحسين جودة خدماتها، كما أشارت إلى أن هذه الدورات التكوينية تساهم في تقاسم وتبادل الخبرات والمعطيات والتجارب مما يضمن للمستفيدين امتلاك الآليات والوسائل لتنمية الفعل التربوي والإداري، و على أن هذه التكوينات من شأنها أن ترفع من قدرات الأطر الإدارية في تدبيرها للشأن التربوي والإداري اليومي بمؤسساتهم. كما نوهت السيدة النائبة بالمجهودات الجبارة التي يقوم بها السادة أطر الإدارة التربوية مديرين وحراس عامون ونظار.
         تهدف مضامين هذا التكوين إلى تطوير مؤهلات هذه الأطر في مجال التسيير الإداري التربوي ومدهم بالأدوات المعرفية الضرورية التي تساعدهم على مزاولة مهامهم الجديدة، وتشتمل دورات التكوين المبرمجة لهذه الفئات من الموظفين، على تكوينات في الجانب النظري وآخر في الجانب العملي الميداني يرتبط بأشكال التدبير الإداري والتربوي والمالي المعتمد بالمؤسسات التعليمية، ويتم عبر مصوغات تكوينية تلامس احتياجات ومتطلبات رجل الإدارة التربوية للرفع من القدرات التدبيرية وتحسين الأداء المهني لهذه الأطر.
 يمكن حصر المصوغات المبرمجة للتكوين خلال السنة الدراسية 2015/2016 الذي سيمتد على ست 6 دورات تكوينية مدة كل دورة 5 أيام بغلاف زمني مكون من 6 ساعات في اليوم أي ما يعادل 180 ساعة في السنة، ويتوزع على أشهر انطلاق من 13 يناير إلى 15 ماي 2016 كالآتي:
§      النصوص التشريعية والتنظيمية الجاري بها العمل؛

§      التدبير التربوي والإداري للمؤسسات التربية والتعليم العمومي؛

§      تدبير الرخص؛

§      علاقة المؤسسة بالمحيط التربوي والإداري و السوسيو اقتصادي؛

§      تنظيم الحياة المدرسية؛

§      التقويم والدعم؛

§      إعداد خطط العمل ومشاريع المؤسسة؛

§      الإعلاميات والإحصائيات في المجال التربوي؛

§      التدبير المالي لمؤسسات التربية والتعليم العمومي؛

§      منهجيات وتقنيات البحث التربوي والعلمي؛

§      طرق تدبير برامج التعاون والشراكة؛

§      التواصل والتنشيط الثقافي والاجتماعي؛

§      منهجيات إعداد الخريطة المدرسية؛

§      سوسيولوجية وسيكولوجية المراهق؛

         تجدر الإشارة أن عدد المستفيدين من التكوين النظري والتطبيقي خلال هذه السنة 20 إطارا تربويا جديدا مكلفا بمهام الادارة التربوية منهم 05 مديرا للتعليم الابتدائي ومديرة للتعليم الثانوي التأهيلي و01   ناظرة و 03 حراس عامون للخارجية في التعليم الثانوي التأهيلي و 06 حراس عامون للخارجية في التعليم الثانوي الاعدادي. و (02) حراس عامون للداخلية بثانوي الإعدادي وحارس عام للقسم الداخلي بثانوي التأهيلي. 
أحمد ضريف
رئيس مكتب الاتصال





tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: