على إثر الوقفتين، السابقتين، التاريخيتين والناجحتين للكتلة الوطنية للدكاترة أمام المجلس الوطني لحقوق الإنسان وأمام البرلمان ضد تمادي الحكومة في سياسة إقصاء الدكاترة والتماطل في التعامل مع ملف دكاترة الوظيفة العمومية  الذي عمر قرابة ربع قرن من الزمن، وما نتج عن هذه السياسة من احتقان و سخط شديد في أوساط هذه الفئة.وأمام تجاهل الحكومة للمطالب المشروعة للدكاترة، فإن الكتلة الوطنية للدكاترة  تعلن مايلي:
- تستنكر أسلوب تماطل الحكومة وتضليل الرأي العام ونهج سياسة التسويف  في  حل ملف دكاترة الوظيفة العمومية،  وتندد بالتراجعات الخطيرة للحكومة الحالية عن كل الاتفاقات والالتزامات التي تعهدت بها في طي ملف الدكاترة بشكل نهائي،
- تؤكد على أن المقاربة السليمة، لحل معضلة الخصاص بالجامعات والمراكز و المدارس العليا، تتجلى في الاستعانة بكفاءات دكاترة الوظيفة العمومية، لما لهم من خبرة علمية وعملية في مجال التدريس والتدبير والبحث العلمي،  وما ستوفره الاستعانة بهم في إطار إلحاقهم بالتعليم العالي على خزينة الدولة من موارد مهمة، يمكن تكريسها لفتح مناصب جديدة وحقيقية لصالح خريجي وطلبة الجامعات المغربية ومعاهدها،
- تدعو دكاترة الوظيفة العمومية إلى الانخراط الفعلي في الوقفات الاحتجاجية ليومي الأربعاء و الخميس 27 و28 يناير 2016 وفق البرنامج التالي:
- يوم الأربعاء27  يناير 2016  من الساعة 10 صباحا أمام مقر وزارة التعليم العالي و البحث العلمي.
- يوم الخميس28 يناير2016من الساعة 10 صباحا أمام مقر وزارة الاقتصاد و المالية 
- يوم الخميس28 يناير2016من الساعة 14بعد الظهر  أمام مقر وزارة التربية الوطنية 
كما يدعو المكتب الوطني كافة السيدات والسادة الدكاترة إلى المزيد من التعبئة والالتفاف حول: الكتلة الوطنية للدكاترة.






tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: