مكتب الاتصال : أحمد المريني

نظمت الاتحاد الوطني لنساء المغرب المكتب الجهوي  لقاء تشاوريا بالمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية لتطوان ، للتعريف بمشروع السلامة والأمن الاجتماعي داخل المؤسسات التعليمية والحي بشكل عام ، ويتركز هذا المشروع  بحي جامع مزواق بتطوان  الذي يعتبر أحد الأحياء الفقيرة والهامشية الذي يحتاج إلى الكثير من المرافق الضرورية، وقد تم تحديد مستوى التدخل بمجالين أساسين وهما العنف في الوسط المدرسي والتحرش الجنسي .
وخلال اللقاء التشاوري الذي حضره المدير الإقليمي بتطوان رشيد ريان، اعتبرت التدخلات أن الوسط المدرسي صورة مصغرة عن المجتمع ، ويعكس ظهور هذه التمظهرات تعثر  الشباب في الدراسة،  وبالتالي ارتفاع الهدر المدرسي  خصوص في صفوف الفتيات حيث لا يستطع معظمهن  متابعة الدراسة بسبب مجموعة من المعيقات والمضايقات التي تمنعهن من الاستمرار في المسار الدراسي .
كما أكد التدخلات أن الاتحاد الوطني لنساء المغرب ستعمل مع المؤسسات التعليمية  الموجودة بالحي  من أجل تعزيز الثقة  بين الأمن والتلاميذ عن طريق عقد لقاءات بين رجال الشرطة  والتلاميذ كتنظيم زيارات ميدانية لولاية الأمن ، والقيام بيوم احتفالي بين الشرطة والتلاميذ .. وذلك لتعزيز الثقة بين التلاميذ والشرطة. والمساهمة في تحسين ظروف الأمن في الوسط المدرسي، للوصول إلى محيط مدرسي أكثر أمان.
وتقوم مجموعة النواة على تفعيل مشروع السلامة والأمن الاجتماعي على تخطيط وتنفيذ خطة عمل جماعتية لتعزيز الظروف الأمينة والوقاية من الجريمة والعنف، وكذا تحسين إطار العيش داخل الأحياء،  ويعتمد المشروع  على هذه "المجموعات النواة"  في خلق  أليات قرب لتعزيز الديمقراطية التشاركية ومشاركة المواطنين من داخل الأحياء.
وهي تعمل على مشاركة ساكنة الحي  وتسهيل التواصل  مع ولاية الأمن، وتوفير فرص التبادل والحوار بين ساكنة الحي قصد تحديد أولويات المشاكل المتعلقة بالجريمة ، بالإضافة إلى تنظيم أنشطة داخل الحي وتعبئة الساكنة ، ودعم البدائل المقترحة  من طرف الساكنة  والمساهمة في حل النزاعات . 





tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: