احتضنت رحاب الثانوية التأهيلية سيدي حساين ببلدية الاخصاص التابعة للمديرية الإقليمية بسيدي إفني يوم الأربعاء 30 مارس 2016 فعاليات الأبواب المفتوحة حول النتائج الدراسية للأسدس الأول للموسم الدراسي الجاري، وهي مناسبة تربوية حضرتها الفعاليات التربوية بالمنطقة و السلطات المنتخبة والأمنية و أولياء أمور التلميذات والتلاميذ والأطر التربوية بالمؤسسة والتلميذات والتلاميذ، وتخللتها أنشطة تربوية من قبيل توزيع جوائز على المتفوقات والمتفوقين في مختلف المستويات والمسالك مع تقديم عروض لبعض إبداعات تلاميذ المؤسسة وكذا معرض خاص بالنتائج /المخرجات التربوية للأسدس الأول؛ وذلك بشكل مفصل وبطريقة تحليلية. وقد اعتمد الفريق التربوي للمؤسسة خلال هذه التظاهرة التربوية على التحليل الكمي والنوعي لنتائج الأسدس الأول مبرزا في السياق ذاته أهم المؤشرات المرتبطة بالتمدرس من خلال مجالات لوحة قيادة التدبير التربوي للمؤسسة .
         وقد كانت هذه المحطة فرصة ميدانية اطلع فيها المدير الإقليمي عن ظروف وشروط سير العمل التربوي بالمؤسسة، مبرزا في كلمة ألقاها بالمناسبة أن هذه اللقاءات تساهم في تجويد الخدمات المدرسية، وتمكن من إيجاد الحلول الناجعة مع مختلف الشركاء والفاعلين وتعزز المكتسبات المحلية، في إطار من التواصل المبني أساسا على الإنصات ومبدأي التشارك والإشراك. وكما ذكر آنفا فقد قدمت في معرض المنتوج التربوي  أهم المقومات التربوية للمؤسسة في مجالات : الحكامة المدرسية، الهدر المدرسي، التمدرس ، الإيقاعات المدرسية ، التقويمات ، ... و التي أبانت عن انخراط جميع مكونات المجتمع المدرسي وكانت مؤشرا إيجابيا دالا على تملك رهانات المدرسة من خلال الرؤية الاستراتيجية 2015-.2030 .






tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: