في مبادرة نوعية للفاعلين التربويين بالمنطقة التربوية تغيرت (قيادة تغيرت)  التابعة للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بسيدي إفني، احتضنت مجموعة مدارس  المعري فعاليات أنشطة تقاسم تجارب أجرأة مشروع المؤسسة داخل الأقسام الدراسية، بحضور المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني ومفتشي المنطقة التربوية الخامسة ومديري المؤسسات التعليمية بالمنطقة التربوية ذاتها. وخلال هذا اللقاء قدم مجموعة من الأساتذة تجاربهم التربوية في التنزيل الإجرائي والعملي لأنشطتي الأولويات المبرمجة في مشروع المؤسسة والتي تعبر وتجسد انخراط الفاعل التربوي/الأستاذ(ة) في أجراة مقتضيات الاستراتيجية الوطنية لمشروع المؤسسة، والتي تتم عن وعي تام بأهمية المشروع باعتباره أداة بيداغوجية لتجاوز الصعوبات المشخصة في الأداء التعليمي والتحصيلي للمتعلمات والمتعلمين.  كما لامس الأساتذة خلال هذه العروض الجوانب البيداغوجية في تنزيل مشاريع المؤسسات التعليمية وأجرأتها داخل الفصول الدراسية من خلال الأنشطة الصفية وأنشطة الدعم والتعلم الذاتي والأنشطة المندمجة .
          اللقاء التواصلي كان أيضا فرصة للمشاركين من أجل تقديم المرحلة السابقة من تنزيل مشاريع المؤسسات التعليمية ورصد آثارها على مستوى المردودية الداخلية لهاته المؤسسات ، كما كان فرصة للخروج بمجموعة من التوصيات والمقترحات العملية التي من شأنها تجويد وتحسين مشاريع المؤسسات التعليمية بما يمكن من جعلها أداة فعالة للارتقاء بمستويات التحصيل الدراسي للمتعلمين في مجالات اللغة والرياضيات والعلوم. 








tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: