تفعيلا لبرنامج العمل السنوي، نظم الفرع الإقليمي لجمعية تنمية التعاون المدرسي بسيدي إفني بشراكة وتنسيق مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني وجمعية الجوكندا للثقافة والفن مهرجان المسرح المدرسي تحت شعار " المسرح المدرسي أداة بيداغوجية لتجسيد الإنصاف وتكافؤ الفرص والارتقاء الفردي والمجتمعي"؛ وذلك يومي 27و28 ماي 2016 بدار الشباب بمدينة سيدي إفني، وقد أطلق على نسخة هذه السنة دورة الأستاذ الفقيد إدريس زريق اعترافا لما قدمه للمنظومة التربوية بالإقليم خصوصا في مجال المسرح.
وفي كلمة بالمناسبة أشار المدير الإقليمي إلى دور المسرح المدرسي في بناء وتكوين شخصية المتعلم، وتنمية  ملكاته وروح الإبداع لدية وكذا الحس النقدي من خلال معالج للظواهرالمتعلقة بالحياة بمختلف جوانبها الاجتماعية والاقتصادية وغيرها. كما أنه خلال انطلاق هذا المهرجان ألقى رئيس الفرع الإقليمي لجمعية تنمية التعاون المدرسي كلمة ورحب فيها بالمشاركين وذكر فيها بالأهداف المنتظرة من هذا المهرجان. وخلال يومي المهرجان، تابع الجميع مجموعة من المسرحيات تناولت مواضيع مختلفة ومتنوعة : الطفولة، البيئة؛ حق الحياة؛ وسائل الإتصال؛ التدخين.  وقد تميزت هذه الدورة بمشاركة تلاميذية مكثفة من مؤسسات تقع في مناطق نائية لم يثنيهم بعد المسافة عن المساهمة في إنجاح هذه النشاط التربوي الهام؛ وذلك لإيمان الأطر التربوية الساهرة على هذه المؤسسات بأهمية أنشطة التفتح واليقطة في الرقي بمستوى متعلميهم وجودة التعلمات.
وفي ختام فعاليات المهرجان، تم تكريم مجموعة من الأطر التربوية و التلميذات والتلاميذ وكذا مختلف المشاركين والمساهمين في الإعداد لهذه المهرجان التربوي اعترافا بمجهوداتهم وشكرا لجميل صنعهم.





tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: