في إطار مواكبة الكتابة العامة للجامعة الوطنية لموظفي التعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد لوطني للشغل بالمغرب لانتخابات مناديب التعاضدية العامة للتربية الوطنية وبناء على التقويم والتقييم الأولي للظروف التي تمت فيها هذه الانتخابات وما شابها من اختلالات وخروج عن المنهجية الديمقراطية في تجديد مناديب الجمع العام للتعاضدية، وبعد استعراض الكتابة العامة لمختلف مظاهر التزييف والتزوير والبلطجة التي شهدتها عملية الانتخاب، والتي تصدى لها مناضلات ومناضلو الجامعة بمختلف الأقاليم والجهات بالشجب والاستنكار وبالتدخل لإيقاف مسلسل الذبح السافر للحد الأدنى لشروط قيم الديمقراطية والنزاهة والتنافس الشريف واحترام صناديق الاقتراع وإرادة الأسرة التعليمية؛ وهي التجاوزات التي مست بمطلب دمقرطة  أجهزة التعاضدية وأساءت للرسالة النبيلة للتعاضد وأمام هذه التجاوزات الخطيرة فان الكتابة العامة للجامعة وفي انتظار اجتماع مكتبها الوطني لاتخاذ الإجراءات القمينة بصيانة العمل التعاضدي تعلن ما يلي:
استنكارها للأجواء التي طبعت عملية تجديد مناديب الجمع العام للتعاضدية وما شابها من شروط تعجيزية أضرت بالتنافس النزيه والحر، بالإضافة إلى إجراء عملية الاقتراع بدون مراقبين ورفض تسليم محاضر النتائج والتلاعب في بعضها كما وقع في الراشيدية، تطوان، طنجة، الحسيمة، مراكش، واد زم وجميع فروع الدار البيضاء... واعتماد أوراق التصويت غير قانونية بدون ختم أو توقيع مما فسح المجال للتصويت المتكرر بعد تسريب أوراق التصويت خارج مراكز التصويت، ناهيك عن انحياز إداريي التعاضدية لفائدة مرشحين معروفين بولائهم لمن يسيطر على أجهزة التعاضدية وغيرها من مظاهر الاختلال التي مست بالعملية الانتخابية برمتها. 
رفضها لأي نتائج مفبركة تفرض سياسة الأمر الواقع ولا تستجيب لروح الديمقراطية ولم تحترم إرادة الأسرة التعليمية.
دعوتها جميع المتضررين تفعيل الإجراءات القانونية والقضائية والنضالية من اجل تصحيح مسار هذه الانتخابات عبر إعادة العملية الانتخابية وفق الشروط القانونية والديمقراطية الضامنة لتكافؤ الفرص والشفافية. 
تحميل كامل المسؤولية لوزراء التشغيل والمالية والتربية الوطنية والتكوين المهني مسؤولية ما وقع ودعوتهم إلى فرض واحترام القوانين المنظمة للعمل التعاضدي.
وختاما تعلن الجامعة الوطنية لموظفي التعليم استمرارها في الدفاع عن حق الأسرة التعليمية في عمل تعاضدي حقيقي، كما نهيب بكافة مناضلات ومناضلي الجامعة إلى الاستعداد لمواجهة كل المحاولات الرامية إلى مسخ إرادتها والتفاف على حق انتخاب ممثليهم بشكل ديمقراطي.
وما ضاع حق وراءه طالب
الرباط في 31 ماي 2016
إمضاء: ذ.عبد الإله دحمان
الكاتب العام للجامعة الوطنية لموظفي التعليم






tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: