بيان توضيحي

توضيح بخصوص مقال منشور بجريدة المساء   

على إثر ما نشر بجريدة المساء بتاريخ : 27 /09 / 2016  عدد 3096 تحت عنوان :" توقيف الدراسة بسبب الاكتظاظ " ونظرا لما يُروج له من مغالطات مجانبة  للصواب والدقة والموضوعية ، فإن الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون تعلن للرأي العام ما يلي :
تجسيدا لمبدأ الحكامة في تدبير المنظومة التربوية على صعيد الجهة تنفيذا للتوجيهات الملكية والوزارية في هذا الشأن وفي انسجام تام مع مضامين الرؤية الاستراتيجية  للإصلاح 2015-2030 ، من خلال تطبيق المقتضيات القانونية وفق مسطرة تؤطرها مذكرات وزارية ، تأخذ بعين الاعتبار تحقيق التوازن في توزيع الموارد البشرية المتوفرة بما يحقق مبدأ تكافؤ الفرص بين جميع المتعلمين والمتعلمات خاصة في الوسط القروي؛فقد لجأت الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون عبر مصالحها الجهوية والإقليمية إلى الاجراءات التالية :
بخصوص البنية التربوية بالمؤسسات التعليمية بصفة عامة وبالجماعة القروية لتغجيجت بصفة خاصة ، تخبر الاكاديمية أن الأمر يتعلق بمؤسسة الإمام البخاري الابتدائية بدوار تكموت التابعة لجماعة تغجيجت ،ولا يهم كل مؤسسات الجماعة ، كما عملت أيضا على تفادي الاقسام المخففة -باعتبارها مؤشرا سلبيا لتدبير للموارد - في ضوء الخصاص الذي تعرفه المؤسسات التعليمية  على صعيد الجهة وخاصة في الموارد البشرية ،وذلك عن طريق تدبير الاقسام التي تقل عن 24 تلميذ(ة) في القسم  بالمؤسسة المعنية ،بحيث أصبحت (08) ثمانية أقسام بذل (11) إحدى عشر  قسماً (منها 04 أقسام لا يتجاوز عددها (44) تلميذ(ة) وهو معدل قابل للتغيير في انتظار استقرار حركية التلاميذ.
تنفيذا لمقتضيات المذكرات والمراسلات الوزارية بخصوص تدبير الفائض والخصاص ،قامت المديرية الإقليمية بتكليف ثلاثة أساتذة(03) للعمل بمؤسستين تعليميتين بداخل الجماعة ويتعلق الأمر بمدرسة جبل باني الابتدائية (خصاص أستاذ واحد) و مدرسة المختار السوسي الابتدائية (خصاص أستاذين) ، ،علما أن المؤسسة المعنية(مدرسة الإمام البخاري الابتدائية) تعرف اكتفاء ذاتيا من الأطر التربوية الضرورية مع تسجيل ثلاثة أساتذة فائضين. 
وعليه فإن مصالح الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون ، إذ تقدم هذه التوضيحات تدعو الجميع إلى عدم الانسياق وراء افتراءات مضللة مع ضرورة تحري الدقة والموضوعية من خلال استيقاء المعلومة من مصادرها الرسمية والقانونية ،مؤكدة على استعدادها للتعاطي مع أي اكتظاظ ناتج عن حركية التلاميذ وإعطاء مزيد من المعطيات بخصوص مختلف التدابير والعمليات المرتبطة بإرساء البنية التربوية على مستوى المديريات التابعة لها.








tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: