تفعيل مضامين الخطاب الملكي السامي محور لقاء موسع بالمديرية الإقليمية لانزكان ايت ملول
انزكان - عبد الرحيم أوخراز(م. الاتصال)
           تنفيذا لمضامين الخطاب الملكي السامي بمناسبة افتتاح السنة التشريعية الجديدة، وتبعا لاجتماع السيد عامل عمالة انزكان ايت ملول مع رؤساء المصالح الخارجية، انعقد يوم الاربعاء 2 نونبر 2016، اجتماع بمقر المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بانزكان ايت ملول، ترأسه السيد عيدة بوكنين المدير الإقليمي، بحضور السيدات والسادة رؤساء المصالح ورئيسات ورؤساء المؤسسات التعليمية بالسلك الابتدائي والثانوي الإعدادي التأهيلي، حول تفعيل وتنزيل مضامين الخطاب الملكي السامي للارتقاء بالعمل الإداري وخدمة المواطن، في البداية تمت تلاوة  مقتطفات من الخطاب الملكي السامي ليوم 14 اكتوبر 2016 بمناسبة افتتاح الدورة التشريعية الحالية وتمت قراءة ميثاق الشرف الذي وقعه المسؤولون بالعاصمة الرباط حول حكامة التدبير الإداري، بعد ذلك، دعا السيد المدير الى اعتماد آليات عملية لتنفيذ التعليمات الملكية المضمنة بالخطاب الملكي السامي و الداعية الى النهوض بالخدمات الإدارية الموجهة الى المواطنين وقضاء حاجياتهم بالنجاعة
 والسرعة المطلوبتين على اعتبار الهدف الذي تسعى اليه كل المؤسسات  لخدمة المواطن وبذون قيامها بهذه المهمة فانها تبقى عديمة الجدوى بل لا مبرر لوجودها أصلا إذ ان الغالية منها تمكين المواطن من قضاء مصالحه في أحسن الظروف والآجال، وتبسيط المساطر وتقريب المرافق والخدمات الأساسية منه كما ورد في خطاب  صاحب الجلالة.  وأكد  السيد المدير على ضرورة العمل على جعل انشغالات المواطنين في صلب اهتماماتهم، خاصة وان قطاع التربية والتعليم أكثر القطاعات المرتبطة بالأسر عموما وذلك باعتماد حكامة جيدة أساسها الرفع من مستوى أداء المرفق الإداري لفائدة المواطنين والقيام بالإجراءات التي من شأنها تعزيز ثقة المواطن في الإدارة وتعطي نتائج فعلية وصورة مغايرة عن الصورة الحالية.خاصة فيما يتعلق بالاستقبال مرورا بالتواصل الى معالجة الملفات والوثائق والإجابة عن شكايات المواطنين وتبسيط المساطر، كما دعا الى العمل على إحداث تغييرات جوهرية في طريقة تناول القضايا التي تهتم بها الإدارة التي يشرفون على تسييرها، وفي أنماط وآليات التدبير التي تتبعها في نطاق اضطلاعها بما هو موكول إليها من مهام، وذلك في أفق تأهيل إدارتنا تأهيلا كاملا يجعل منها إدارة مواطنة، فعالة وشفافة ومسؤولة، وقريبة من انشغالات المواطنين واختتم اللقاء بدعوة الجميع لمواكبة التطور والانخراط في الدينامية المؤسسية والتنموية التي يقودها جلالة الملك،وتعرفهابلادنا.


.
.






tarbiataalim

موقع تربية وتعليم

موقع تربوي يهتم بالشأن التربوي التعليمي بالمغرب، لنشر جديد مؤسساتكم راسلونا : tarbiawataalim@gmail.com

ضع تعليق هنا

0 تعليقات: